fbpx

آبل: بيع هواتف الآيفون 12 من دون شواحن ساهم بتوفير 861 ألف طن من المعادن!

علبة آيفون 12 - آبل

أكدت شركة آبل في تقرير التقدم البيئي لعام 2021 والذي يغطي السنة المالية للعام الماضي، أنَّ قرارها بعدم تضمين الشواحن في علب هواتف الآيفون 12 لأول مرة في تاريخ الشركة سمح لها بتوفير حوالي 861 ألف طن من معدن النحاس والزنك والقصدير! ونتيجةً لتقليص حجم علب الهواتف، استطاعت الشركة شحن ما يصل متوسّطه إلى 70% من أجهزة آيفون 12 في كل منصّة شحن تجارية.

ذكرت آبل أيضًا في التقرير أنها خفّضت حجم انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من 25.1 في عام 2019 إلى 22.6 مليون طن في العام السابق، إضافة إلى تخفيض استخدام الطاقة بمقدار 13.9 مليون كيلو واط/ساعة.

وقالت نائبة رئيس البيئة والسياسات والمبادرات الاجتماعية في Apple، ليزا جاكسون في الرسالة الافتتاحية للتقرير:

تقدّمنا كشركة ​​بإلحاحٍ أكبر من أي وقتٍ آخر لجعل مستقبل كوكبنا وسكانه أقوى وأكثر صحة.

مواضيع مشابهة

آبل بدأت باستخدام المواد المعاد تدويرها في العديد من منتجاتها

أضافت جاكسون أنَّ آبل بدأت بمحايدة الكربون في جمبع عمليّاتها الصناعية حول العالم، مع التزام الشركة في أن تصبح حيادية بالكامل تجاه الكربون بحلول عام 2030. كما أردفت حديثها متناولةً ذكر بعض المنتجات التي ساهمت في تقليل النفايات الإلكترونية ونسب الكربون، مثل أجهزة الماك بوك آير بشاشة ريتنا المصنوعة من مواد أعيدت تدويرها بنسبة 40%، واستحدام معدن التنجستن المعاد تدويره بنسبة 99% في هواتف الآيفون 12 الحالية وسلسلة ساعات آبل ووتش 6.

تجدر الإشارة إلى أنَّ شركتي سامسونج وشاومي تخلّتا أيضًا عن اضافة الشواحن في علب أحدث هواتفهما الرائدة جالكسي إس 21 وشاومي مي 11.