fbpx

آبل تخطط لصناعة شاشاتها الخاصة بالنسبة لهواتف آيفون و ساعات آبل ووتش!

آبل

يبدو أنه لدى شركة آبل حيلة جديدة لتقليل الاعتماد على الموردين والشركاء الخارجيين، أو يمكن القول بهدف “تنويع المصادر”. وفقاً لوكالة بلومبيرغ، تهدف Apple إلى البدء في استخدام شاشاتها الخاصة في هواتف iPhone و ساعات Apple Watch، ومن المتوقع أن أول ثمار هذه الخطة سيكون طراز Apple Watch Ultra الذي سيتم إطلاقه في عام 2024.

خطة آبل للاكتفاء الذاتي!

آبل

حالياً، تعتمد Apple على شركاء مثل Samsung و LG بالنسبة لشاشات العرض التي تستخدمها في هواتف iPhone ولوحيات iPad و ساعات Apple Watch. لكن خطة الشركة في بدء استخدام شاشات العرض الخاصة بها في تلك الأجهزة المحمولة، تعتبر “ضربة” كبيرة لهؤلاء الشركاء، كما يوضح تقرير بلومبرج:

تخطط شركة Apple Inc. للبدء في استخدام شاشات العرض المخصصة الخاصة بها في الأجهزة المحمولة في وقت مبكر من عام 2024، في محاولة لتقليل اعتمادها على شركاء التكنولوجيا مثل Samsung و LG وجلب المزيد من المكونات داخل الشركة.

بالإضافة إلى Samsung و LG، تستخدم آبل أيضاً شاشات من شركات مثل Japan Display و BOE Technology و Sharp. اعتباراً من الآن، يبدو أن تركيز Apple سوف ينصب على أجهزتها المحمولة.

watch Ultra 2024 1

يوضح التقرير أن هذا التحول سيبدأ بـ “أحدث ساعات آبل” في نهاية عام 2024. كجزء من هذا التغيير أيضاً، سوف تتحول ساعات Apple Watch من استخدام شاشات OLED إلى استخدام شاشات micro-LED. حيث تخطط الشركة “لجلب شاشات العرض تلك في النهاية إلى الأجهزة الأُخرى، بما في ذلك هواتف آيفون”.

“مقارنةً بساعات آبل ووتش الحالية، تم تصميم شاشات الجيل التالي لتقديم ألوان أكثر إشراقاً وحيوية والقدرة على الرؤية من الزوايا بشكل أفضل. تجعل الشاشات المحتوى يبدو كما لو كان مرسوماً على الزجاج”. هذا وفقًا للأشخاص الذين رأوها، والذين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم لأن المشروع لا يزال قيد التخطيط.

يتم قيادة الجهود المبذولة لتنفيذ هذا الانتقال داخل Apple بواسطة Wei Chen، رئيس مجموعة تكنولوجيا شاشات العرض في Apple. كما تعمل هذه المجموعة ضمن قسم تقنيات الأجهزة في John Srouji.

وفقاً لبلومبيرغ، عززت Apple من جهودها للتحول إلى شاشات micro-LED في عام 2018، بهدف إطلاق أول منتج لها بحلول أوائل عام 2020. ومع ذلك، فإن المشروع “ضعيف بسبب التكاليف المرتفعة والتحديات التقنية”. لهذا السبب، من المحتمل أن هدف عام 2024 المحدد اليوم “قد يتأخر أيضاً حتى عام 2025”.

آيباد برو

ستظل Apple تعتمد على مورد خارجي للتعامل مع الإنتاج الضخم لهذه الشاشات، لكنها “صممت الشاشات الجديدة وابتكرت عملية التصنيع الخاصة بها” داخلياً بالكامل. تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تخطط فيه Apple أيضاً للتخلي عن شركاء آخرين مثل Qualcomm و Broadcom لأجهزة المودم الخلوية وشرائح Bluetooth وشرائح Wi-Fi. حيث انتقلت الشركة سابقاً من معالجات Intel إلى معالجات Apple Silicon الخاصة بها لأجهزة Mac بدايةً من عام 2020.