fbpx

جنرال موتورز تتخلى عن ميزة مهمة جدًا في كاديلاك اسكاليد 2022 بسبب أزمة الرقائق

يعود السبب إلى النقص العالمي في الرقائق الإلكترونية
كاديلاك اسكاليد 2022
كاديلاك اسكاليد 2021

أسقط عملاق السيارات الأمريكي جنرال موتورز ميزة مهمة جدًا في مركبة كاديلاك اسكاليد 2022. فبحسب تقاريرٍ عدة لن يأتي الطراز مزودًا بتقنية سوبر كروز – Super Cruise والتي هي عبارة عن تقنية مصممة لمساعدة السائق على القيادة من دون استخدام اليدين.

سيارات كاديلاك اسكاليد 2022 لن تحتوي على تقنية سوبر كروز

كاديلاك اسكاليد 2022
كاديلاك اسكاليد 2022 لن تحتوي على تقنية سوبر كروز

ذكر متحدثٌ باسم الشركة أن تقنية سوبر كروز غير متوفرة مؤقتًا في بداية الإنتاج المنتظم لسيارة كاديلاك اسكاليد 2022، لكنهم أعربوا عن احتمالية توفّرها في المركبات التي تصنع لاحقًا. وأوضح المتحدث بأن سبب هذا الإجراء يعود إلى النقص العالمي في الرقائق الإلكترونية الناجم عن جائحة كوفيد-19.

نشرت كاديلاك أيضًا بيانًا رسميًا حول هذا الإجراء نصه كالتالي:

سوبر كروز هي ميزة مهمة جدًا في برنامج كاديلاك اسكاليد. وعلى الرغم من أنها غير متاحة مؤقتًا في بداية الإنتاج المنتظم نتيجة النقص في أشباه الموصلات على مستوى الصناعة، نحن واثقون من قدرة فريقنا على إيجاد حلول إبداعية للتخفيف من حالة سلسلة التوريد واستئناف تقديم الميزة لعملائنا في أقرب وقت ممكن.

سيارة - كاديلاك اسكاليد 2022
كاديلاك اسكاليد 2021

أخبرت الشركة رود شو المتخصص في أخبار السيارات، بأنها كانت قادرة فقط على بناء عدد قليل من سيارات السيدان CT4 وCT5 المقرر إطلاقها خلال العام الحالي مع تقنية سوبر كروز. حيث كان من المقرر سابقًا تأجيل الإطلاق الكامل لنظام مساعدة السائق في سيارات السيدان حتى طراز عام 2022 والذي يبدأ شحنه العام المقبل.

أزمة نقص الرقائق العالمية ألقت بظلالها على كبرى شركات السيارات حول العالم

أثّر النقص العالمي في الرقائق الإلكترونية بشكلٍ كبير على قطاع التكنولوجيا والسيارات، حيث اضطرت جنرال موتورز الشركة المصنّعة لكاديلاك إلى تعليق إنتاج المركبات في جميع مصانعها باستثناء أربعة فقط في أمريكا الشمالية. كما اضطرت نيسان وفورد وبي ام دبليو وهوندا إلى خفض إنتاج سياراتها أيضًا.

الجدير بالذكر أن خطة جنرال موتورز الأخيرة تقتضي جلب ميزة سوبر كروز إلى 22 مركبة بحلول عام 2023. لكن مع التأخيرات والتعديلات الأخيرة بسبب أزمة الرقائق، ليس من الواضح ما إذا كانت ستؤثر على الجدول الزمني الذي حددته الشركة سابقًا.