أمازون تخسر 1 تريليون دولار أمريكي من قيمتها السوقية!

فقدت شركات التكنولوجيا الضخمة الأُخرى قيمتها منذ انتشار الوباء أيضًا، لكن لم يخسر أي منها الكثير
أمازون

أصبحت أمازون هذا الأسبوع أول شركة عامة تخسر أكثر من واحد تريليون دولار من حيث القيمة، وقد حصل ذلك عندما انخفضت قيمتها السوقية إلى 879 مليار دولار يوم الأربعاء الماضي، بانخفاض عن ذروتها البالغة 1.88 تريليون دولار في يوليو 2021، وفقًا لوكالة أمباء بلومبرج.

مع إغلاق السوق يوم الجمعة، كانت القيمة السوقية لشركة Amazon قد عادت بالفعل إلى الارتفاع، لتتجاوز 1.02 تريليون دولار. لكن الرقم القياسي الذي سجلته يوم الأربعاء سوف تحافظ عليه لفترة طويلة غالباً.

أمازون الخاسر الأكبر حتى الآن

أمازون

ليست Amazon هي الشركة الوحيدة التي تشعر بتأثير الاقتصاد المهتز والعودة إلى الحياة خارج المنزل بعد عمليات الإغلاق الأولية بسبب جائحة COVID-19. بلغت القيمة السوقية لمايكروسوفت ذروتها عند حوالي 2.5 تریلیون دولار أمريكي، و استقرت عند 1.84 تريليون دولار اعتبارًا من إغلاق السوق يوم الجمعة.

كما وصلت قيمة Meta، المعروفة سابقًا باسم Facebook، إلى ما يزيد قليلاً عن تريليون دولار من حيث القيمة السوقية في أغسطس 2021، لكنها الآن أقل بقليل من 300 مليار دولار اعتبارًا من إغلاق السوق يوم الجمعة. انخفض مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 7٪ منذ بداية عام 2022 لكنه انخفض أكثر في بعض الأحيان هذا العام.

القطاعات الأخرى تتضرر أيضا، فمن المتوقع أن تنخفض مبيعات ألعاب الفيديو بشكل عام في عام 2022. وبالمثل، ازدهرت شركات البث الإعلامي في عام 2021، لكن عمالقة مثل Netflix و Disney يبحثون عن المزيد من الإيرادات وسط عدم الاستقرار المالي.

Amazon headquarters

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الخميس أن الرئيس التنفيذي لشركة أمازون آندي جاسي، أطلق مؤخرًا مراجعة لخفض التكاليف للشركة. يتضمن ذلك على ما يبدو تعليق أو إلغاء المشاريع غير المربحة وإعادة تعيين الموظفين. وأشار التقرير إلى أن Amazon تلقي نظرة فاحصة على أعمالها في مجال الأجهزة، والتي تتضمن مكبرات صوت ذكية تدعم Alexa. أما Amazon فلم ترد على طلب التعليق.