fbpx

إنتل تطلق بطاقات رسوميات Iris Xe بشكلٍ منفصل لأول مرة

Iris Xe
بطاقة رسوميات إنتل

أطلقت شركة إنتل – Intel بطاقات رسوميات سطح المكتب Iris Xe بشكلٍ منفصل لأول مرة ، حيث تستهدف الشركة من خلال وحدة معالجة الرسوميات (GPU) الجديدة لأجهزة الحواسيب المكتبية، شركات صناعة الحواسيب الصغيرة والمتوسّطة بالإضافة إلى مستخدمي أجهزة الحواسيب المكتبية.

وتشبه هذه البطاقة إلى حدٍ كبير بطاقة الرسوميات Iris Xe Max والتي تم إطلاقها بشكلٍ مدمج في أجهزة الحواسيب المحمولة بشهر أكتوبر/ من العام الماضي. وتعاونت إنتل أيضًا مع شركة أسوس – Asus وشركاء آخرين لبيع هذه البطاقات إلى المتخصّصين في تجميع أنظمة العتاد الصلب داخل الحواسيب المكتبية.

بطاقات Iris Xe غير مخصّصة للألعاب

وأكّدت إنتل أنَّ الإصدار الأول من بطاقات Iris Xe ليست مصّممة للألعاب، وإنما لتحسين أداء ما يتم تشغيله على شاشة الحواسيب من خلال إعطاء رسومات أفضل ودعم تعدّد الشاشات وتحسين عتاد الحواسيب للتسريع في معالجة بعض برامج ترميز الفيديوهات.

ستحتوي بطاقة Iris Xe على ثلاثة مخارج للعرض بدقة 4K للشاشات المتعددة ودعم تقنية HDR وقدرات الذكاء الاصطناعي وفك تشفير محتوى AV1، بالإضافة إلى الشحن بسعة 4 جيجا بايت من ذاكرة الفيديو و80 وحدة تنفيذ. كما تدعم بطاقات Iris Xe تقنية Adaptive Sync والتي تسمح بتقديم تجربة أكثر سلاسة مع الشاشات ذات معدل التحديث العالي.

وعلى الرغم من أنَّ الإصدار الأول لبطاقات Iris Xe لم يصمّم لغرض المنافسة مع بطاقات شركتي Nvidia وAMD الرائدتين في تصنيع أفضل بطاقات الرسوميات المخصّصة للألعاب، فإنَّ إنتل تعمل حاليًا على تطوير بطاقات رسوميات Xe-HPG للتسريع من أداء الألعاب عالية الدقة وبالتالي ستدخل إنتل هذا العام كمنافسٍ ثالث بهذا المجال.