fbpx

معالج Core i7-1195G7 الجديد من إنتل يوفر سرعة تصل حتى 5.0 جيجاهرتز للحواسيب

إنتل - Core i7-1195G7 وCore i5-1155G7
إنتل - Computex 2021

يبدو أنَّ إنتل – Intel تدخل بقوة في سوق صناعة المعالجات لهذا العام، فبعد النجاح الكبير للشركة من خلال إطلاق أول معالجات الجيل الحادي عشر من سلسلة Tiger Lake H القوية لأجهزة الحواسيب، ها هي الشركة تعلن أيضًا في حدث Computex 2021 عن زوجٍ جديد من أحدث معالجات الجيل الحادي عشر ضمن سلسلة U هما Core i7-1195G7 وCore i5-1155G7.

أبرز مواصفات معالجي Core i7-1195G7 وCore i5-1155G7

يأتي معالج Core i7-1195G7 بأول سرعة ساعة – Clock speed تصل حتى 5.0 جيجاهرتز في هذه السلسلة ذات الجهد المنخفض. ويعمل كلا المعالجين الجديدين بطاقة تتراوح من 12 واط إلى 28 واط مثل الموجودة في المعالجات الأخرى من سلسلة U، وتكوينات من أربعة أنوية وثمانية مسالك، ويتميزان برسوميات إنتل المتكاملة من نوع Iris Xe.

زُوّد معالج Core i7-1195G7 بسرعة أساسية تبلغ 2.9 جيجاهرتز، مع قدرة الوصول إلى سرعة 5.0 جيجاهرتز كحدٍ أقصى باستخدام تقنية Turbo Boost Max 3.0 من Intel. بينما يأتي معالج Core i5-1155G7 بسرعة ترددية أساسية تبلغ 2.5 جيجاهرتز وسرعة معزّزة تبلغ 4.5 جيجاهرتز. ويعتبر الوصول إلى سرعة 5 جيجا هرتز بمثابة تطورًا حديثًا لوحدات المعالجة المركزية لأجهزة الحواسيب.

أعلنت إنتل أيضًا عن أحدث مودم من 5G Solution 5000 يدعى بطاقة M.2 لأجهزة الحواسيب. وعلى الرغم من بيع الشركة لقسم الهواتف الذكية 5G الشهير لشركة ٱبل، واصلت Intel جهودها في مجالاتٍ أخرى من معيار الاتصالات للجيل الجديد.

ابتكار المودم الجديد أتى من خلال تعاون إنتل مع شركة ميدياتك – Mediatek التايوانية، وذكرت الشركة بأنَّ أسوس وآيسر وإتش سيقدمون حواسيب جديدة تجمع بين معالجات Intel Tiger Lake وبطاقات 5G Solution 5000 الجديدة خلال هذا العام.