إيلون ماسك يفك الحظر عن دونالد ترامب بشكل رسمي

بعد استطلاع آراء المستخدمين على Twitter، أعاد ماسك تنشيط حساب ترامب. حيث كانت المنصة مثل غيرها من الشبكات الاجتماعية، قد أزالت حسابات ترامب بعد أعمال الشغب في 6 يناير في الكابيتول هيل.
دونالد ترامب

ألغى الملياردير إيلون ماسك الحظر الدائم الذي فرضته إدارة تويتر آنذاك على الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب يوم السبت وأعاد حساب ترامب، ليفتح الباب أمام السياسي المثير للجدل لاستعادة منبره الضخم على وسائل التواصل الاجتماعي. حيث قام موقع تويتر، إلى جانب شبكات اجتماعية أخرى، بطرد ترامب من المنصة في يناير 2021 بسبب مخاوف من أن ترامب قد يحرض على مزيد من العنف مثل أعمال الشغب يوم 6 يناير في الكابيتول هيل.

دونالد ترامب يمكنه العودة إلى تويتر!

دونالد ترامب

قام ماسك بنشر استطلاع لآراء المستخدمين على تويتر حول ما إذا كان ينبغي السماح لترامب بالعودة إلى المنصة، وأظهرت النتائج النهائية لهذا الاستطلاع أن 51.8٪ يؤيدون إعادة ترامب و 48.2٪ ضده. وكتب ماسك على تويتر “لقد قال الناس كلمتهم”، سيعاد ترامب. ثم ظهر حساب بالاسم المألوف real Donald Trump على الموقع يوم السبت.

هذه الخطوة هي الأحدث في سلسلة من القرارات الدراماتيكية التي اتخذها ماسك منذ شرائه Twitter مقابل 44 مليار دولار واستلامه في 27 أكتوبر. ومنذ ذلك الحين، قام الرئيس التنفيذي للمنصة أو “Chief Twit”، بتحولات جذرية في الشبكة الاجتماعية وثقافة العمل فيها. كتب ماسك على تويتر، أنه يعتقد أنه يجب على تويتر حظر المحتوى غير القانوني فقط. في 18 تشرين الثاني (نوفمبر)، غرد ماسك بأن “التغريدات السلبية التي تحفز الكراهية سيتم كشفها وإزالتها إلى أقصى حد”.

ترشح

من جانبه قال ترامب إنه يرى “الكثير من المشاكل على موقع تويتر”، في مقابلة عبر رابط فيديو مع جماعة جمهورية في وقت سابق من ذلك اليوم. كجزء من تعليقاته التي أوردتها بلومبرج، قال ترامب إنه يخطط للبقاء مع الشبكة الاجتماعية التي ساعد في إطلاقها في وقت سابق من هذا العام باسم Truth Social. قال سابقًا إنه لا يخطط للعودة إلى Twitter. في 15 نوفمبر (منذ عدة أيام فقط)، أعلن ترامب أنه سوف يترشح رسمياً للرئاسة في عام 2024.