اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق في الاحتيال على الشركة بسبب عملية استحواذ!

من المحتمل أن يواجه كل فرد متورط في المجموعة حكمًا بالسجن قد يصل لمدة 20 عاما وغرامات تصل إلى 250 ألف دولار أمريكي
كوالكوم - اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق
كوالكوم

أفاد تقرير من صحيفة لوس أنجلوس تايمز بأنَّ الحكومة الفدرالية الأمريكية كشفت عن ملفات اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق (كريم عربي) مع ثلاثة موظفين آخرين في قسم الأبحاث الخاص بالشركة، لاحتيالهم على عملاق المعالجات الأمريكي في إنفاق مبلغ 150 مليون دولار أمريكي عام 2015 للحصول على تكنولوجيا متقدمة، كانت تمتلكها في الاساس. مما جعلت كوالكوم ضحية لعملية احتيال معقدة.

اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق في عملية احتيال

شركة كوالكوم للمعالجات - اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق
شركة كوالكوم – اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق

قام فريق عربي بتطوير تكنولوجيا متقدّمة وسريعة في فحص المعالجات، واتفق الأربعة على نشر ادعاء كاذب للمسؤولين يفيد بأنَّ طالبة دراسات عليا كندية -شقيقة عربي- هي التي اخترعت التقنية وقامت بتسويقها من خلال شركة ناشئة. وبحسب التقرير، أخفى عربي مشاركته في عملية الاستحواذ بالكامل، وقامت شقيقته بتغيير اسمها، لإجبار كوالكوم للاستحواذ على الشركة الناشئة، على الرغم من امتلاكها للتقنية بصورة قانونية.

كريم عربي - اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق
كريم عربي – اتهام نائب رئيس كوالكوم السابق

غادر عربي منصبه في كوالكوم في يونيو/ حزيران عام 2016 بعد أن عمل بصورة متقطعة لمدة 9 سنوات داخل أروقة الشركة، وتفيد أوراق الاتهامات بأنَّ المجموعة الرباعية تورّطت أيضًا في عمليات غسيل للأموال من خلال إنشاء قروض بدون فوائد وشراء عقارات أجنبية. ومن المحتمل أن تكون العقوبات قاسية عليهم في حال أدانت المحكمة مجموعة عربي.

إذ سيواجه كل فرد من المجموعة حكمًا بالسجن قد تصل لمدة 20 عامًا وغرامات تصل إلى 250 ألف دولار أمريكي أو ضعف ما ربحوه من جراء مخطط الاحتيال على الشركة.