fbpx

الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب يطلق رموز NFT بسعر 99 دولار أمريكي!

دونالد ترامب

قام الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب بإطلاق مجموعة من “بطاقات التداول الرقمية” المعروفة باسم NFTs أو الرموز غير القابلة للاستبدال، والتي تصوره بأشكال مختلفة بما في ذلك البطل الخارق، ورائد فضاء، وسائق سيارات سباق. صرّح ترامب: “تتميز هذه البطاقات ذات الإصدار المحدود بفن مدهش من حياتي ومهنتي”. كما أثار الجدل في هذا الأسبوع بعد أن قال إنه سيصدر “إعلانا مهما”، حيث كان بعض المعلقين يتوقعون منه أن يُسمي مرشّحاً مساعداً لحملته الرئاسية.

بدلاً من ذلك، نشر ترامب مقطع فيديو ترويجي على منصة التواصل الاجتماعي الخاصة به، Truth Social، وأظهر المقطع نسخة كرتونية للرئيس السابق أمام بناء “برج ترامب” في نيويورك، حيث مزق قميصه ليكشف عن زي بطل خارق مزين بحرف T بدلاً عن S مثل “سوبرمان” بينما يطلق الليزر من عينيه.

ترامب

في وقتٍ لاحق، صرح ترامب على منصة Truth Social، إن الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) “تشبه إلى حد كبير بطاقات البيسبول، ولكن نأمل أن تكون أكثر إثارة”. وأضاف أن تكلفة كل بطاقة 99 دولار أمريكي، وسوف تكون “ستكون هدية عظيمة لعيد الميلاد”. سيتم أيضًا إدخال المشترين في مسابقة يانصيب، مع فرصة للفوز بجوائز بما في ذلك حفل عشاء أو لعبة غولف مع السيد ترامب.

دونالد ترامب يحاول “تسييس” رموز NFT

trump NFT

تم الترويج لرموز NFTs بالأساس على أنها الحل الرقمي للمقتنيات، لكن النقاد حذروا من المخاطر في السوق. يمكن شراء الأصول “الفريدة من نوعها” في العالم الرقمي وبيعها مثل أي قطعة أُخرى من الممتلكات، ولكن ليس لها شكل ملموس خاص بها. حيث يمكن اعتبارها شهادات ملكية للأصول الافتراضية أو المادية.

انتقد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي هذا الإعلان، كما فعل ذلك بعض الشخصيات الجمهورية البارزة أيضًا. قال ستيف بانون، المعلق الإعلامي اليميني و كبير الاستراتيجيين السابق لترامب، عن رموز NFTs في البودكاست الخاص به: “لا يمكنني فعل ذلك بعد الآن”. وأضاف أن كل من يشارك في المشروع “يجب أن يُطرد اليوم”.

في حركة لأخذ الضوء من ترامب، قال الرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن على تويتر، أنه قد حقق “بعض الإعلانات الرئيسية في الأسبوعين الماضيين أيضًا”. وقال إن ذلك يشمل تخفيض التضخم والتوقيع على قانون حماية الزواج.

دونالد ترامب

تكهّن آخرون بأن بيع رموز NFTs كان للمساعدة في تمويل المعارك القانونية التي تورط فيها ترامب. ولن يتم تخصيص الأموال لحملته الرئاسية، وفقًا لموقع الويب الخاص برموز NFTs. حيث صرح مسؤولين في الموقع: “بطاقات التداول الرقمية هذه ليست سياسية ولا علاقة لها بأي حملة سياسية”.

وأضافوا: “إن NFT INT LLC ليست مملوكة أو مدارة أو خاضعة لسيطرة دونالد جيه ترامب أو منظمة ترامب أو CIC Digital LLC أو أي من مديريها أو الشركات التابعة لها”.