الرئيس بايدن يأمر المؤسسات الفدرالية تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050

يرى بايدن بأنَّ تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050 بالمؤسسات الفدرالية؛ وسيلة للقيادة بقدوة وتشجيع صناعة الكهرباء الخالية من التلوث الكربوني داخل البلاد
جو بايدن - تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050
جو بايدن

أصدر الرئيس الأمريكي جو بايدن أمرًا تنفيذيًا اليوم يقضي بموجبه توقّف الحكومة الفدرالية عن شراء سيارات محركّات الاحتراق بحلول عام 2035. وجعل جميع المباني تعتمد على مصادر الطاقة المتجدّدة لتحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050، أي بعد حوالي 28 عامًا من الآن.

ستبدأ الحكومة بشراء الكهرباء الخالية من انبعاثات الكربون بحلول عام 2030. ومن المتوقّع أن يؤدي هذا التحول إلى خفض الانبعاثات من هذه المباني إلى النصف بحلول عام 2032.

تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050 في المؤسسات الفدرالية للولايات المتّحدة

المؤسسات الفدرالية بالولايات المتحدة - تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050
المؤسسات الفدرالية بالولايات المتحدة – تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050

يرى بايدن بأنَّ تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050 بالمؤسسات الفدرالية؛ وسيلة للقيادة بقدوة وتشجيع صناعة الكهرباء الخالية من التلوث الكربوني داخل البلاد.

بجانب الوصول إلى صافي الانبعاثات الصفرية للاقتصاد الأمريكي بأكمله بحلول النصف الأول من القرن الحادي والعشرين. كما ذكر بايدن بأنَّ التحول إلى الطاقة المتجددة يمكن أن يؤثر على الشركات الخاصة.

لكن يرى محللّون بأنَّ هذا القرار متواضعٌ إلى حدٍ ما، ففي حين أجازت عدة ولايات أمريكية قوانين لحظر بيع جميع السيارات التي تعمل بالوقود عام 2035، ستستغرق الحكومة الفدرالية أيضًا هذا الوقت لتبديل أسطول متواضع من حوالي 600 ألف مركبة فقط إلى سيارات كهربائية وغيرها من الآليّات.

وعلى الرغم من أنَّ المباني الحكومية والبالغ عددها حوالي 300 ألف مبنى أكثر صعوبةً في عملية التحوّل إلى الكهرباء النظيفة، إلا أنَّ فترة الثلاث عقود التي منحت إليها قد يكون وقتًا كافيًا.

تحدّيات عديدة تواجه مشروع إدارة بايدن

إدارة بايدن - تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050
إدارة بايدن – تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050

توجد أيضًا الكثير من التحدّيات في مشروع بايدن. إذ تعتمد الحكومة الفيدرالية على مجموعة واسعة من المباني والمركبات في جميع أنحاء البلاد بمتطلّبات مختلفة. وبالتالي تحتاج الإدارة الأمريكية إلى تنسيق الجهود للتحوّل إلى صافي الانبعاثات الصفرية من خلال استخدام الطاقة المتجددة.

كما من المحتمل أن تكون الإدارات المستقبلية عائقًا تجاه مشروع إدارة بايدن في تحقيق انبعاثات كربون صفرية عام 2050 داخل المؤسسات الفدرالية. حيث يمكن لرئاسة جديدة -خصوصًا الطرف الجمهوري- إيقاف اللوائح البيئية الحالية وتأخير خطط خفض الانبعاثات الكربونية أو حتى إلغائها.