Unboxing Geeks

Snapdragon 8 Gen 4

بطاريات هواتف Snapdragon 8 Gen 4 القادمة ستدخل عصر الـ 6000 ميلي أمبير

أعتقد أنه من الجيد دائماً أن نسمع عن وصول شريحة جديدة من كوالكوم مثل Snapdragon 8 Gen 4، و أيضاً من الرائع سماع أخبار عن زيادة سعات البطاريات معها!

أشارت أحدث الأخبار التقنية إلى أن غالبية الهواتف الرائدة القادمة مع شريحة كوالكوم الجديدة Snapdragon 8 Gen 4 على غرار هواتف سلسلة Xiaomi 15 أو Oppo Find X8 وغيرهم، سيكونون جميعاً مع بطاريات جديدة ذات سعات أكبر مما اعتدنا عليه، وقد تتخطى حاجز 6000 ميلي أمبير!

حسناً، كيف سيتم ذلك؟ الجواب باختصار، بطاريات جديدة. حيث تشير أحدث الأخبار إلى أن هذه الهواتف ستستخدم جيل جديد من بطاريات أنود السيليكون عالية الكثافة، ويعد هذا التحول في تكنولوجيا البطاريات قفزة كبيرة، حيث وصلت الأقطاب الكهربائية السلبية التقليدية القائمة على الجرافيت إلى حدود أدائها.

وصول بطاريات السيليكون

IMG 20240530 061136

توفر مواد القطب السالب القائمة على السيليكون قدرة نظرية محددة تبلغ 4200 ميلي أمبير/جرام، وهو ما تقريباً 12 ضعف الحد النظري للجرافيت التقليدي. هذه الزيادة الكبيرة في كثافة الطاقة هي السبب الرئيسي وراء اعتماد الشركات المصنعة للبطاريات القائمة على السيليكون في أجهزتها الرئيسية القادمة.

يعد اعتماد هذه البطاريات الكبيرة بسعة 6000 ميلي أمبير في الساعة بمثابة استجابة ضرورية لمتطلبات شريحة Snapdragon 8 Gen4 المتعطشة للطاقة. أيضًا، تشير الشائعات إلى أن هذه الشريحة الجديدة قد تحتوي على إعداد 2+6 نواى. وهذا يلغي إمكانية تضمين نوى الكفاءة لتقليل استهلاك الطاقة، ويركز على القوة الصرفة.

السلبيات المحتملة

6000mAh

بالطبع، الانتقال إلى بطاريات بسعة 6000 ميلي أمبير يوفر حل مشكلة عمر البطارية، إلا أنه يثير أيضًا بعض المخاوف، حيث يمكن أن تؤدي سعة البطاريات الأكبر حجمًا مع المزيد من الرقائق المتعطشة للطاقة إلى زيادة توليد الحرارة، مما قد يسبب عدم الراحة للمستخدمين وحتى اختناق في أداء الجهاز. كما أن التحول إلى بطاريات ذات سعات أكبر قد يؤدي إلى تصاميم هواتف ذكية أكبر حجمًا وأكثر تعقيدًا، حيث يكافح المصنعون لاستيعاب متطلبات الطاقة المتزايدة أساساً.

ماذا بخصوص كفاءة استهلاك الطاقة في شريحة Snapdragon 8 Gen 4؟

Snapdragon 8 Gen 4

لدى كوالكوم رغبة شديدة بالطبع في ضمان كفاءة أداء شريحة Snapdragon 8 Gen4 في استخدام الطاقة، لأن هناك صراع كبير في السوق من المنافسين مثل شرائح Tensor من Google ورقائق Bionic من السلسلة A من Apple وحتى Exynos من Samsung. لهذا السبب، لا تستطيع شركة كوالكوم أن تتحمل التخلف عن الركب!

ولكن من المحتمل أن تعالج الشركة تلك المشكلات المحتملة المتعلقة باستهلاك الطاقة في شريحة كوالكوم Snapdragon 8 Gen4، حيث لا يزال أمامنا بعض الوقت قبل إطلاق الشريحة حتى يمكن تغيير بعض الأشياء. لذلك، نحن في انتظار الإبداع القادم من كوالكوم في إيجاد حل لذلك كي لا يتم التأثير أبداً على تجربة المستخدم، وستكون هذه النقلة النوعية والتجربة الأولى التي سيعتمد عليها باقي المنافسين.