fbpx

تويوتا تُشكّل تحالفًا يابانيًا للمساعدة على إبقاء محركات الاحتراق

ستعمل المجموعة معًا على تطوير خيارات محركات وقود أكثر مراعاة للبيئة
تويوتا - محركات الاحتراق
تويوتا

أصبح اعتراض عملاق السيارات الياباني تويوتا للتحوًل إلى صانع سيارات كهربائية أكثر علانيةً من السابق. فبعد أيامٍ فقط من رفضها التوقيع على تعهّدات المناخ والتي يهدف إلى التخلّص التدريجي من محركات الاحتراق العاملة بحلول عام 2040، نظّمت الشركة تحالفًا يضم مجموعة من شركات المركبات اليابانية للترويج لمحركات الوقود في السنوات المقبلة.

تحالف ياباني للإبقاء على محركات الاحتراق بقيادة تويوتا

سيارة تويوتا للسباقات الرياضية - محركات الاحتراق
سيارة تويوتا للسباقات الرياضية

يتكون الفريق الياباني من شركة تويوتا ومازدا وسوبارو وياماها وكاواساكي، حيث ستعمل المجموعة معًا على تطوير خيارات محركات الاحتراق أكثر مراعاة للبيئة، بالإضافة إلى تقنيات الهيدروجين. وسيشهد التحالف قيام الشركات الخمس بتطوير أنواع وقود للسباقات الرياضية خالية من الانبعاثات الكربونية.

ذكرت تويوتا في بيانٍ لها بعد إعلان التحالف:

“من خلال تعزيز المزيد من التعاون في إنتاج ونقل واستخدام الوقود جنبًا إلى جنب مع محركات الاحتراق الداخلي، تهدف الشركات الخمس إلى تزويد العملاء بخيارات أكبر.

ستعمل تويوتا في الوقت نفسه مع شركة مازدا على تطوير محرك سكاي اكتيف دي سعة 1.5 لتر يعمل بالديزل الحيوي. كما ستتعاون تويوتا أيضًا مع سوبارو لصنع وقود اصطناعي مشتق من المواد الحيوية. كما تفكّر ياماها وكاواساكي في العمل على محرك هيدروجين للدراجات النارية.

سيارة تويوتا BZ4X الكهربائية - محركات الاحتراق
سيارة تويوتا BZ4X الكهربائية

تعتقد تويوتا بأنَّ الحلول البديلة الأخرى مثل الهيدروجين لمواجهة تغيرات المناخ ستلعب دورها في مستقبلٍ مستدام الأرض. لكن هذه الفكرة وصفها سابقًا الرئيس التنفيذي لشركة تسلا وأغنى رجلٍ في العالم بأنها غبية بشكل محير للعقل. ورغم ذلك لا تزال تويوتا تنوي المنافسة على سوق السيارات الكهربائية من خلال مركبة BZ4X المتوقع أن تصل في منتصف العام المقبل.