fbpx

تطبيقات مايكروسوفت 365 قادمة إلى حواسيب ماك التي تعمل بشريحة M1

مايكروسوفت 365 على جهاز ماك بوك برو بشريحة M1
مايكروسوفت 365 على جهاز ماك بوك برو بشريحة M1

بدأت شركة مايكروسوفت بطرح إصدارات جديدة من حزم تطبيقات مايكروسوفت 365 المكتبية على أجهزة ماك بوك التي تعمل بشريحة M1 -المبنية بمعمارية ARM- الخاصة بشركة آبل، وقد استحوذت الشريحة الجديدة على قطاعٍ واسع من المهتمين بالحواسيب بفضل الأداء العالي للشريحة في سرعة معالجة البيانات، وهي تعمل حاليًا في حواسيب ماك بوك آير – MacBook Air وماك بوك برو – MacBook Pro وماك ميني – Mac Mini الجديدة لهذه العام.

ميزات خاصة لتطبيقات مايكروسوفت 365 الجديدة على حواسيب آبل 

تطبيق مايكروسوفت بوربوينت
تطبيق مايكروسوفت بوربوينت

وقد تمَّ تصنيف إصدارات مايكروسوفت 365 الجديدة على أنّها صمّمت خصّيصًا للعمل في نظام تشغيل ماك الخاصة بحواسيب آبل بالإضافة إلى أنظمة الحواسيب الأخرى مما يعني أنّها صارت تطبيقات عالمية. وعلى عكس إصدار الشهر الماضي لحزم تطبيقات Microsoft 365 والتي تعمل بتقنية Rosetta 2، فإنَّ الإصدار الجديد لا يتطلّب مثل هذه الترجمة كما أنّها أسرع بكثير من إصدارات أوفيس الأخرى.

يحمل الإصدار الجديد لتطبيقات مايكروسوفت 365 الخاص بمعالج آبل M1 كلِّ من تطبيق أوت لوك – Outlook وورد – Word واكسل – Excel وبور بوينت – PowerPoint وون نوت – OneNote. وفي منشور بمدونة مايكروسوفت قال كبير مديري تسويق المنتجات في مايكروسوفت 365:

التطبيقات الجديدة ستعمل بصورةٍ أسرع من خلال الاستفادة القصوى في تحسينات الأداء على أجهزة حواسيب ماك الجديدة.

وأشار أيضًا إلى أنّه تمّت إعادة تصميم تطبيقات مايكروسوفت 365 الخاصة بماك M1 لتلائم المظهر الجديد لنظام macOS Big Sur، كما تتميز بعض التطبيقات بميزات جديدة مثل إضافة حسابات آي كلاود – iCloud إلى تطبيق أوت لوك، ونظرًا لأنَّ هذه التطبيقات تمَّ إنشاؤها كتطبيقاتٍ عامة ستعمل بالمثل على حواسيب ماك القديمة المزوّدة بمعالجات شركة إنتل – Intel من دون أيِّ مشاكل. 

يلاحظ بشكلٍ عام عدم وجود تطبيق الاتصالات تيمز – Teams في إصدار مايكروسوفت 365 الجديد، لكن أكّدت الشركة بأنَّ التطبيق لا يزال قيد التطوير، ويمكن في الفترة الحالية استخدام الإصدار القديم للتطبيق الذي يستند على تقنية Rosetta.

و بالحديث عن تطبيقات العمل عن بعد وفي دراسة انتشرت ظاهرة تسمى ب ” قلق زووم ” و هي ظاهرة تصيب العديد من مستخدمي برامج مكالمات الفيديو