تقرير: جهاز الواقع الهجين من آبل سيزود بمعالج M2

سيعمل الجهاز بشريحة معالجة أساسية بسعة 16 جيجا بايت ويتوقع إطلاقه في مطلع عام 2023
سماعة رأس افتراضية - جهاز الواقع الهجين من آبل
سماعة رأس افتراضية

أفاد أحدث تقرير من المحلّل الموثوق مارك جورمان على بلومبيرج بأنَّ جهاز الواقع الهجين من آبل سيزوّد بمعالج M2 الجديد الذي أعلن عنه عملاق التكنولوجيا الأمريكي في مؤتمر WWDC 2022 للمطوّرين خلال هذا الشهر. وبحسب ما ذكره جورمان فإنَّ أول جهاز واقع هجين من آبل سيكون قادرًا على تقديم تجارب مختلطة للواقع المعزّز والواقع الافتراضي؛ من خلال تضمين شريحة M2 أساسية مع ذاكرة وصول عشوائية (RAM) بسعة 16 جيجا بايت.

جهاز الواقع الهجين من آبل سيزود بمعالج M2

تصميم تخيلي لجهاز واقع هجين - جهاز الواقع الهجين من آبل
تصميم تخيلي لجهاز الواقع الهجين من آبل

يختلف التقرير الذي عرضه جورمان عن شائعات سابقة للمحلّل مينج كو والذي أوضح بأنَّ سماعة آبل ستحتوي على معالجٍ أساسي بقدرات شريحة M1، ومعالج إضافي آخر بقدرات منخفضة مخصّص للتعامل مع البيانات عبر مستشعرات الجهاز. وعلى الرغم من عدم تطرّق جورمان إلى الشريحة الثانوية، إلا أنَّ تقرير سابق من ذا انفورميشن أشار إلى تضمين شرائح متعددة داخل جهاز الواقع المختلط.

جهاز واقع معزز - جهاز الواقع الهجين من آبل سيزود بمعالج M2
جهاز الواقع الهجين من آبل سيزود بمعالج M2

وفي حال كانت آبل تُخطّط سابقًا لاستخدام معالج M1 كشريحة أساسية داخل سماعة الرأس، فإنه من المنطقي الآن أن تستبدله بأحدث جيل من معالجاتها. حيث يقدّم معالج M2 نقلة نوعية في الأداء؛ بفضل التحسينات الكبيرة في سرعة وكفاءة استهلاك الطاقة مقارنةً بشريحة M1 القديمة. ويعمل المعالج الجديد حاليًا في أحدث جهازين من الماك كشفت عنهما الشركة خلال مؤتمر آبل العالمي للمطوّرين هما ماك بوك آير 2022 وماك بوك برو 13 انش 2022.

منافسة قوية محتملة

جهاز ميتا للواقع افتراضي - جهاز الواقع الهجين من آبل
جهاز Meta Quest 2 VR مع الملحقات

عند مقارنة سعة الـ RAM التي توقّع جورمان استخدامها في جهاز الواقع الهجين من آبل، فإنها تشير نظريًا على الورق إلى مستوى أداء أقوى من جهاز Meta Quest 2 الأحدث لشركة ميتا والذي يقدّم إمكانيات متعدّدة في الواقع الافتراضي من خلال ذاكرة وصول عشوائية بسعة 6 جيجا بايت وتزويده بشريحة Snapdragon XR2. وفي الآونة الأخيرة رجّحت الكثير من الدلائل بأنَّ سماعة آبل أصبحت أقرب للإطلاق في مطلع عام 2023.

إذ وردت تقارير سابقة بأنَّ مجلس إدارة آبل حصل على فرصة لتجربة جهاز الواقع الهجين الأول من الشركة في اجتماع المسؤولين التنفيذيين بالمجلس. ومن المتوقع أن يعمل الجهاز بنظام RealityOS الذي ظهر في طلب علامة تجارية يحتمل أن تتقدم بها آبل، ليكون الاسم التجاري لنظام تشغيلها الجديد المخصّص لأجهزة الواقع المعزز والافتراضي والهجين.