fbpx

جوجل وسامسونج تتعاونان على دمج نظامي Wear OS وTizen للساعات الذكية

سيجلب دمج النظامين تحسينات كبيرة في عمر بطارية الساعات الذكية وزيادة سرعة تحميل التطبيقات بنسبة تصل إلى 30٪
سامسونج وجوجل - دمج نظامي Wear OS وTizen
دمج نظامي Wear OS وTizen

أعلنت شركتي جوجل وسامسونج في مؤتمر Google I/O 2021 بالأمس عن شركة تاريخية من خلال دمج نظامي Wear OS وTizen المخصصين للساعات الذكية.

يعد نظام Wear OS مخصص للساعات الذكية بمختلف الشركات المصنعة، بينما نظام Tizen مخصص لأجهزة سامسونج القابلة للارتداء، ويسمى النظام الجديد الناتج من عملية الدمج بـ Wear حاليًا، إلا أنه قد لا يكون الاسم النهائي.

الفوائد المترتبة من دمج نظامي Wear OS وTizen

دمج نظامي Wear OS وTizen
دمج نظامي Wear OS وTizen

سيجلب دمج نظامي Wear OS وTizen تحسينات كبيرة في عمر بطارية الساعات الذكية وزيادة سرعة تحميل التطبيقات بنسبة تصل إلى 30٪ كما سيسهّل على المطورين بناء تطبيقاتهم، وانشاء نظام تشغيل مركزي للساعات الذكية على منصة أندرويد.

وبخصوص اتفاقية الشراكة بين سامسونج وجوجل، ذكر مدير إدارة المنتجات في Wear بيورن كيلبورن – Bjorn Kilburn على مدونة الشركة:

سيتاح لجميع صانعي الأجهزة القابلة للارتداء من إضافة تجربة المستخدم على النظام الأساسي، وسيتمكّن المطورون من استخدام أدوات أندرويد لبناء نظام أساسي وإيكولوجي.

أفاد موقع Wired التقني بأنَّ سامسونج ستواصل إطلاق ساعاتها الذكية بتصميم الإطار الدائري الشهير لكنها ستتوقف عن دعم نظام Tizen بها. وسيجلب دمج نظامي Wear OS وTizen إطلاق إصدار خرائط جوجل ليعمل بشكلٍ مستقل لأول مرة عن الهواتف الذكية، مع دعم تطبيقي You Tube Music وSpotify للتنزيلات حتى في وضع عدم الاتصال بالإنترنت!

أكّدت سامسونج بشكلٍ رسمي أنَّ ساعات جالكسي ووتش القادمة ستعمل في النظام الموحّد الجديد، كما ستقوم أجهزة Fitbit بدعم هذا النظام في المستقبل القريب. سيتيح دمج نظامي Wear OS وTizen أيضًا القيام بمهام متعددة على تطبيقات الأجهزة القابلة للارتداء.

كما ستضمّن أبرز ميزات تتبع اللياقة البدنية من Fitbit، لمساعدة النظام الجديد على التطوّر بمجال الصحة واللياقة البدنية.