fbpx

سبوتيفاي تعمل على تطوير تقنية التعرّف على الصوت لتحسين الحالة المزاجية واقتراح الموسيقى

سبوتيفاي
سبوتيفاي

استطاعت شركة سبوتيفاي المتخصّصة في صناعة الموسيقى من الحصول على براءة اختراع تقنية حديثة، تسمح لها بتحليل البيانات الصوتية لمستخدمي خدماتها، كالتعرّف على الكلام والضوضاء المحيط بهم، واقتراح الموسيقى بناءً على هذه المعلومات.

ووفقًا لما أوردته Music Business Worldwide تمَّ تقديم براءة الاختراع هذه لأول مرة في فبراير/شباط 2018 ليتم الموافقة عليها رسميًا اليوم من الجهات القانونية. وبحسب قول سبوتيفاي فإنَّ تقنية التعرّف على الصوت ستعمل على تحديد بعض السمات، مثل معرفة الحالة العاطفية وتحديد الجنس والعمر أو معرفة لهجة المستخدم، ومن ثمَّ توصية البرنامج بمحتوى الموسيقى الذي يناسبه.

تهدف سبوتيفاي من هذه التقنية إلى ربط المستخدمين بمحتوى أكثر صلةً وملائمة من خلال توصيات الموسيقى أو البودكاست أو الإعلانات. وتشتهر الشركة بخوارزمياتها التي تقترح محتوى الموسيقى بناءً على عادات استماع المستخدم السابقة، ومع إضافة تقنية التعرّف على الصوت سيعزّز ذلك من قدرتها ودقتها بهذا المجال.

تحديات الخصوصية مع تقنية سبوتيفاي الجديدة

مع ظهور مكبّرات الصوت الذكية من قِبل كبرى الشركات التقنية مثل جوجل نست وآبل هوم بود، جاء القلق من أنَّ هذه الأجهزة التي تستمع إلى أصوات المستخدمين قد تنتهك خصوصياتهم من خلال جمع المعلومات بطريقة غير مرغوبة واستخدامها كنقطة بيانات مربحة للشركة من خلال بيعها لأطرافٍ ثالثة أو استهداف المعلنين.

وعلى الرغم من أنَّ مستخدمي سبوتيفاي سيرغبون بالمزايا الجديدة التي توفّرها الخدمة الجديدة، إلا أنهم سيشعرون بالانزعاج في حال تم جمع بياناتهم وهو ما يمثل تحديًا للشركة.