fbpx

سبيس إكس: أمازون تحاول تأخير ستارلينك لأنها لا تستطيع المنافسة

لا يزال الخلاف بين شركتي سبيس إكس وأمازون مشتعلًا
ستارلينك - أمازون تحاول تأخير ستارلينك
ستارلينك

أخبرت سبيس إكس أول أمس لجنة الاتصالات الفدرالية FCC بأن أمازون تحاول تأخير ستارلينك عن قصد في العروض الخاصة بخدمة الإنترنت عبر الأقمار الاصطناعية «الإنترنت الفضائي» مدعية بأنها لا تستطيع المنافسة من خلال مشروعها الخاص أمازون كايبر. حيث ذكرت الشركة في تقريرها المرسل إلى لجنة الاتصالات الفدرالية

إن رسالة أمازون الأخيرة هي للأسف الأحدث في جهودها المستمرة لإبطاء المنافسة، مع إهمالها حل مخاوف اللجنة بشأن نظام الأقمار الاصطناعية ذات المدار غير الثابت – NGSO الخاص بشركة أمازون.

سبيس إكس تدعي بأن أمازون تحاول تأخير ستارلينك لعدم قدرتها على التنافس

سباق الفضاء بين مؤسسيي سبيس إكس وأمازون - أمازون تحاول تأخير ستارلينك
سباق الفضاء بين مؤسسيي سبيس إكس وأمازون

يعود سبب نشوب الخلاف، بعد أن حثت أمازون لجنة الاتصالات الفدرالية على رفض اقتراح سبيس إكس الخاص بمشروع ستارلينك؛ مدعيةً بأنها انتهكت قواعد الوكالة من خلال تقديم تكوينين منفصلين للإنترنت عبر الأقمار الاصطناعية.

ردت سبيس إكس على هذا الزعم بأن أمازون لم تخبر اللجنة بعد عن كيفية تجنب التداخل مع خدمات الإنترنت الفضائي الأخرى، أو كيفية اتباع القواعد المرتبطة بالحطام المداري، حيث ذكرت:

لم تقدم أمازون أي شيء إلى اللجنة لمعالجة هذه الحالات بترخيصها الخاص لما يقارب 400 يوم، بينما استغرقت 4 أيام فقط للاعتراض على الجيل التالي لنظام NGSO من سبيس إكس.

أشارت سبيس إكس أيضًا بأن أمازون تحاول تأخير ستارلينك فقط، حيث لم تعقد في العام الحالي أي اجتماع مع لجنة الاتصالات الفدرالية لمعالجة شكاويها، كما لم توضح تفاصيل نظام الأقمار الاصطناعية الخاص بها.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الخلاف ليس الأول من نوعه، فقد رفعت أمازون مؤخرًا شكوى مماثلة إلى وكالة ناسا لتعليق عقد مركبة الهبوط على سطح القمر المصممة من قِبل شركة سبيس إكس.