شبكات الجيل السادس 6G قادمة في عام 2026!

يعد ذلك هدف أساسي لدى حكومة كوريا الجنوبية التي تصر على اكتمال مشروع شبكات الجيل السادس في عام 2026
شبكات الجيل السادس

يمثل سباق شبكات الجيل السادس 6G تطور الحرب التي تحدث الآن ومنذ فترة في ساحة معركة شبكات الجيل الخامس 5G، حيث لم تقتصر تلك الحرب على شركات تصنيع الهواتف الذكية، بل امتدت لتشمل الحكومات العالمية أيضاً. الآن بعد أن اكتملت تقنيات الجيل الخامس بشكل كبير، حان الوقت للانتقال إلى المرحلة التالية، وهي شبكات 6G.

خصائص شبكات الجيل السادس 6G

تطور

يتضمن ذلك معدل بيانات فائق السرعة يصل حتى 1 تيرابايت في الثانية، بمعنى آخر لمختصي أجهزة الكومبيوتر، أن ذلك أسرع بحوالي 1000 مرة من النطاق الترددي لمنفذ Ethernet الشهير. فضلا عن زمن انتقال “Latency” أقل من 100 ميكرو ثانية (1 من 10.000 ثانية). عند مقارنة ذلك مع شبكات الجيل الخامس، فإن 6G أسرع بمقدار 50 مرة بالنسبة لمعدل البيانات، مع Latency أقل بمقدار 10 مرات.

الصورة التالية صادرة من شركة سامسونج، حيث قامت بالمقارنة بين شبكات 5G ذات اللون الأزرق الفاتح، وشبكات 6G ذات اللون الأزرق الغامق:

شبكات الجيل السادس

كما ذكرنا سابقا، فإن تلك التقنيات لم تقتصر فقط على شركات التصنيع، بل إن الحكومات مهتمة جداً في ريادة هذا المجال، حيث أن حكومة كوريا الجنوبية تطمح لأن تكون لاعبا رئيسيا في العصر القادم من الشبكات. صرحت اللجنة الانتقالية الرئاسية في كوريا الجنوبية بالتالي:

“عند تعلق الأمر بمحركات النمو الاقتصادي المستقبلية، تركز الحكومة الحالية على الرقائق الخالية من الذواكر، والسيارات المستقبلية، والتكنولوجيا الحيوية، والرعاية الصحية. تخطط الحكومة الجديدة لإضافة اتصالات شبكات الجيل السادس، وبطاريات ثانوية، والمرئيات، والدفاع والفضاء، مع محطات طاقة نووية متقدمة، ومحتوى رقمي”.

الهدف المرجو من ذلك، هو الحصول على نماذج أولية من تقنيات الجيل السادس لتكون جاهزة في عام 2026، بحيث تكون التقنية جاهزة للسوق في أواخر العقد الحالي أو في أول العقد التالي (2030)، وهذا يوضح رغبة الحكومة الكورية الجنوبية بجهوزية ذلك في أقرب وقت ممكن.

اشارة 1

بالطبع، لا يزال يوجد الكثير من الدراسات والعمل المكثف للقيام به، لكن يبدو أن هذا التطور يحدث بسرعة كبيرة جداً. في العام الماضي، قامت سامسونج بتقديم نموذج لناقل إشارة يصل حتى 15 مترا، كما قامت إل جي بتطوير ذلك وتمكنت من إرسال إشارة بين المباني على بعد 100 متر، وكلاهما كان يستخدم إشارات أعلى من 100 جيجاهرتز، وهذا أعلى بكثير من أفضل شبكات 5G الموجودة حالياً باسم mm-Wave.