شركة Seagate تعلن شحنها لأقراص تخزين بمساحة تبلغ 3 زيتابايت حتى الآن

لوغو سيغيت

أعلنت Seagate مؤخرا أنها قد حققت رقم قياسي في عدد الشحنات الخاصة بالأقرص الصلبة، حيث بينت الشركة شحنها لمساحة تخزين تقدر بثلاثة زيتابايت من الأقراص الصلبة.

حجم الإنجاز الخاص بشركة Seagate يكمن في الترجمة الرياضية لرقم 3 زيتابايت، حيث يعادل ذلك 30 مليار فيلم بدقة 4K، أو 6 مليار لعبة فيديو، أو 7.5 تريليون أغنية بصيغة mp3، أو 1.5 كوادريليون صورة سيلفي. أيضاً، 1 زيتابايت يساوي ألف إكسابايت، والإكسابايت عبارة عن ألف بيتابايت. بالنتيجة، 3 zettabyte يساوي 3 مليار تيرابايت!

نظرة أقرب عن شركة Seagate

Seagate 3 zettabyte

تأسست شركة سيغيت في عام 1979، أي أكثر من 41 سنة. شحنت الشركة خلال هذه الفترة مئات الملايين من محركات الأقراص الصلبة، والغريب أنها قد شحنت 2 زيتابايت من الحجم الكلي خلال آخر سنتين فقط! هذا يشير أن العالم حاليا ينتج حجم بيانات أكبر من أي وقت مضى، وذلك دليل على اختلاف طريقة تسجيل تلك البيانات، حيث الآن يتم تسجيل كل شيء حرفيًا. من منظور خاص بالأعمال والشركات، فإن تاريخ شركة سيغيت مثير للإعجاب أيضاً، حيث تجاوز عمر الشركة أكثر من 200 شركة مصنعة للأقراص الصلبة، وتعتبر حالياً واحدة من أفضل ثلاثة موردين للأقراص الصلبة.

حدث العديد من التغيرات في سوق الأقراص الصلبة في السنوات السابقة، وذلك بسبب تقليص حجم أجهزة الكومبيوتر المحمولة لدرجة لم يعد بإمكانها استيعاب محرك أقراص ثابتة مقاس 2.5 بوصة، بل أصبحت تعتمد بشكل كلي على محركات الأقراص الصلبة SSD.

تفاصيل 3 زيتابايت

أيضاً، التخزين السحابي أدى إلى تسريع استهلاك تلك المساحات التخزينية بشكل كبير جداً، فضلا عن أن مراكز تخزين البيانات تستهلك حديثاً مساحات تخزين من محركات الأقراص الثابتة بشكل ضخم وأغلبها من شركة Seagate، حيث تقدم الأخيرة أقراص تخزين ثابتة حتى 20 تيرابايت. كل ذلك أدى لزيادة حجم أقراص التخزين الثابتة مما زاد كمية المساحة التي تم شحنها في آخر سنتين، وذلك على الرغم من انخفاض الطلب العالمي.

مستقبل التخزين

SSD

يبدو المستقبل واعدا جداً بالنسبة لكميات أقراص التخزين الثابتة، فإن استوديوهات هوليوود الكبرى جميعها قامت بإطلاق خدمات البث الخاصة بها مؤخرا، وذلك يزيد حاجتها من مساحات تخزين إضافية. إضافة لأن المدن الذكية والمصانع الذكية قيد الإنشاء حالياً سوف تستهلك كميات تخزين مهولة جداً مستقبلا، فضلا عن السيارات الكهربائية و الروبوتات الذكية.

كل ذلك يبشر شركات تصنيع أقراص التخزين الثابتة بمستقبل واعد جداً، لأن السنوات القادمة عنوانها الرئيسي هو البيانات. في العام الماضي تم تقدير كمية البيانات التي سيتم إنشاؤها عالميا بحلول عام 2025، قد تتجاوز 175 زيتابايت، وهذا رقم هائل جداً مما يدعو لتصنيع أقراص تخزين بأحجام أكبر بكثير من الموجودة حالياً. من المتوقع إنتاج أقراص تخزين ثابتة بأحجام 40 و50 تيرابايت بحلول عام 2025، و100 تيرابايت في 2030.