fbpx

فيرجن غالاكتيك أُعطيت الموافقة الرسمية لنقل الركاب إلى الفضاء

يأتى هذا الإنجاز بعد سلسلةٍ من التعثّرات لمشروع نقل الركاب إلى الفضاء
فيرجن غالاكتيك - نقل الركاب إلى الفضاء
فيرجن غالاكتيك

تلقّت شركة فيرجن غالاكتيك – Virgin Galactic المتخصّصة في الرحلات الفضائية والتي يديرها الملياردير الأمريكي ريتشارد برانسون – Richard Branson، الموافقة من قبل منظّمي الطيران في الولايات المتّحدة لنقل الركاب إلى الفضاء رسميًا.

فيرجن غالاكتيك تنجح في أخذ الموافقة الرسمية لنقل الركاب إلى الفضاء

أعلنت الشركة بالأمس أنَّ هيئة الطيران الفيدرالية – Federal Aviation Authority والتي تُعرف بمسمّاها المختصر FAA بتحديث الترخيص لمشغّل النقل الفضائي التجاري بشركة فيرجن والذي يعود لعام 2016، مما يجعلها أول شركة لتنظيم الرحلات الفضائية تأخذ تصريحًا لنقل العملاء خارج الغلاف الجوي للأرض.

تعثّرات عديدة لشركة فيرجن غالاكتيك حتى أُعطيت الموافقة الرسمية

ريتشارد برانسون - نقل الركاب إلى الفضاء
ريتشارد برانسون

يأتى هذا الإنجاز بعد سلسلةٍ من التعثّرات لمشروع نقل الركاب إلى الفضاء، ففي شهر فبراير/شباط الماضي أعلنت فيرجن غالاكتيك بأنها ستؤخّر رحلات السياحة الفضائية إلى أوائل عام 2022، وذلك بسبب تأخّر جداول الرحلات الفضائية، نتيجةً لوجود خللٍ في نظام الطائرة بأول رحلة تجريبية لها في العام الماضي أوقفت خلاله إشعال محرّك الصاروخ.

ووفقًا لموقع CNBC الاقتصادي كان على الشركة أن تجتاز خطوتين من FAA لإعطاء الموافقة الرسمية للرحلات التجارية إلى الفضاء، واستطاعت تحقيق مبتغاها من خلال نجاح الرحلة التجريبية الثانية لها بواسطة طائرة VSS Unity والتي تعود إلى 22 مايو/أيار من العام الحالي.

تتطلّع فيرجن غالاكتيك الآن إلى رحلاتها التجريبية الثلاث المتبقية، حيث من المتوقّع أن تحمل واحدة منها مؤسس الشركة ريتشارد إلى الفضاء، ليشعل صراعًا محتدمًا مع نظيره الملياردير الأمريكي وأغنى رجلٍ في العالم جيف بيزوس، والذي أعلن مؤخّرًا بأنه سيسافر في أحدى رحلات شركته الفضائية بلو أوريجن – Blue Origin.