fbpx

كلير تاكس توسّع نطاق أعمالها إلى الشرق الأوسط وتحصد نحو 75 مليون دولار أمريكي

تشكّل "كلير تاكس" المحطّة الأولى في المملكة العربية السعودية التي توفّر حلولاً تقنيّة للامتثال والفوترة الإلكترونية والمدفوعات وإدارة البائعين
كليرتاكس

دخلت “كلير تاكس”، الشركة الهندية الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية والقائمة على البرمجيّات كخدمة، إلى منطقة الشرق الأوسط من خلال جمع أموال بقيمة 75 مليون دولار أمريكي عبر سلسلة التمويل “سي” للتوسّع في الأسواق الدولية. وسيتم استخدام الأموال التي تم تحصيلها بقيادة شركة “كورا كابيتال”، إلى جانب أهمّ الشركات على غرار شركة “سترايب” العالمية للتكنولوجيا المالية، لتسريع عمليّات انخراط “كلير” في أعمال جديدة على غرار الإئتمان والمدفوعات بين المؤسّسات.

هذا وتُعدّ “كلير تاكس” أكبر شركة في آسيا وأكثرها موثوقيّة في مجال الضرائب والامتثال في مجال التقنيّات. وهي تُقدّم حلولاً لبرمجية الفواتير والمدفوعات والائتمان لملايين الشركات. كما تضم أكثر من 3 آلاف شركة كبيرة، و 60 ألف شخصٍ مُتخصّصٍ في الضرائب، ومليون شركة صغيرة ومتوسطة الحجم كعملاء لإيداع ضريبة السلع والخدمات، والفوترة الإلكترونية، ومطالبات ائتمان ضريبة المدخلات، وإدارة البائعين، وغيرها. كما تُعدّ “كلير تاكس” شريكاً مُعتمداً من قبل سلطات الضرائب الهندية لدمج واجهات التطبيق البرمجية بشكل مُباشر في البنية التحتية التقنيّة للحكومة الخاصة بالفوترة الإلكترونية وبضريبة السلع والخدمات.

كلير تاكس

خطة كلير تاكس في الشرق الأوسط

أمّا في ما يتعلّق بمنطقة الشرق الأوسط، فستكون خطوة “كلير تاكس” الأولى هي إطلاق منتجات الفوترة الإلكترونية للمؤسسات المتوسطة والكبيرة الحجم، ثم ستتوسّع لتشمل الامتثال لضريبة القيمة المضافة وأتمتة الحسابات الدائنة والمدينة وتسديد الأموال بين المؤسّسات في الأشهر القليلة المُقبلة. وتتطلّع “كلير تاكس” إلى بناء شبكة بين المؤسّسات في جميع أنحاء العالم من شأنها أن تساعد الشركات في فرض الضرائب والامتثال والشراء والفوترة وتسديد الأموال وتحصيلها.

وتتوافق حلول الفوترة الإلكترونية من “كلير تاكس” مع إرشادات هيئة الزكاة والضريبة والجمارك (“زد إيه تي سي إيه”) في المملكة العربية السعودية. تجدر الإشارة إلى أنّ المنصة متوفّرة باللغتين الإنجليزية والعربية مع وجود خوادم سحابية في داخل المملكة.

كلير تاكس

وقال أرشيت جوبتا، الرئيس التنفيذي لشركة “كلير تاكس” في هذا الصدد: “تقوم السلطات الحكومية في جميع أنحاء الشرق الأوسط بإجراء إصلاحاتٍ رقميّة ضخمة لتحويل الاقتصاد في فترة العشر سنوات المُقبلة. ومن شأن عمليات الرقمنة الكثيرة هذه أن تؤدّي إلى استثمار أكبر الشركات التقنيّة العالميّة بشكل سريع في هذه المنطقة”. وأضاف: ” تتمتع ’كلير تاكس‘ بموقع جيّد يُمكّنها من دخول سوق الشرق الأوسط، نظراً إلى ما تشهده هذه المنطقة من تسديد متزايد للمدفوعات الرقمية ورقمنة العمليات التجارية والتفويضات الحكومية المرتبطة برقمنة الضرائب والامتثال والاعتماد المتزايد للحلول التقنية المستندة إلى السحابة بشكل عام. تمتلك ’كلير تاكس‘ خارطة طريق قوية للمنتج لمنطقة الشرق الأوسط وستُطلق سلسلةً من مجموعات منتجات تقوم على البرمجيات كخدمة في الأرباع السنوية القليلة المُقبلة”.

هذا وتقوم “كلير تاكس” بمعالجة ما يزيد عن 10 في المائة من فواتير الأعمال التجارية في الهند وتتولّى حجم بضائع إجمالي يبلغ 400 مليار دولار أمريكي. وتقوم حلولها المتطورة التي يُمكن دمجها مع أي نظام لتخطيط موارد المؤسّسات / نقاط البيع بتوفير عمليات تحقّق وتسويات ذكية مدعومة بالذكاء الاصطناعي تضمن أقصى قدر مُمكن من الكفاءة والدقة في الفوترة الإلكترونية وإيداع ضريبة القيمة المضافة التي تتبعها.

تجدر الإشارة إلى أنّ شركة “كلير” قد حصدت نحو 140 مليون دولار أمريكي من رأس المال منذ إنشائها.

Alaa A Attoni "Technical Writer" : specialized in smartphones and laptops, and all new gadgets including smart watches, earphones, and much more.