تسلا تستدعي أكثر من 285 ألف سيارة في الصين بسبب مخاوف من نظام تثبيت السرعة!

نشرت تسلا رسالة اعتذار على هذه المشكلة التقنية عبر صفحتها الرسمية في منصة ويبو الصينية للتواصل الاجتماعي.
تسلا - نظام تثبيت السرعة
تسلا

أفاد تقريرٌ من صحيفة وول ستريت جورنال – Wall Street Journal بأنَّ شركة تسلا الأمريكية استدعت يوم أمسٍ أكثر من 285 ألف سيارة في الصين -غالبيتها صُنعت محلّيًا- بسبب مخاطر سلامة مرتبطة بنظام تثبيت السرعة “أوتو بايلوت” في مركباتها.

نحن في فريق أنبوكسنج غيكس لاحظنا بناءً على التقارير الصادرة حول هذه المشكلة، أنَّ نظام مثبت السرعة هو نفسه وضع أوتو بايلوت، ليس كما يروّج ماسك بأنه نظام القيادة الذاتية.

شهدت تسلا خلال هذا العام، موجةً من الدعاية السيئة داخل الصين، ابتداءً من تخوّف المسؤولين بالدولة من المخاطر الأمنية لسيارات تسلا، وانتهاءً باحتجاجات واسعة مؤخّرًا في أرجاء الصين بشأن كيفية تعامل الشركة مع مشاكل العملاء في البلاد.

مشاكل نظام تثبيت السرعة غالبيتها في مركبات تسلا التي صنعت بالصين

احتجاجات في الصين بسبب مشاكل سيارات تسلا - نظام تثبيت السرعة
احتجاجات في الصين بسبب مشاكل نظام تثبيت السرعة في سيارات تسلا

ذكرت إدارة الدولة الصينية لتنظيم السوق بأنَّ الاستدعاء شمل 249,855 سيارة من موديل 3 وY صُنعا في مصنع جيجا فاكتوري بمدينة شانغهاي، و35,655 سيارة من موديل 3 استوردت من الخارج، ووفقًا لوول ستريت جميع هذه المركبات صُنعت في الفترة من ديسمبر/كانون الأول 2019 إلى يونيو/حزيران 2021.

أفادت الجهة المنظمة، بأنَّ سيارات تسلا التي اُستدعيت تنشّط نظام تثبيت السرعة بطريقةٍ عشوائية أثناء القيادة، مما يؤدي إلى زيادة تسارع المركبة بشكلٍ مفاجئ، ويمكن للأشخاص حل المشكلة في مركباتهم من خلال ترقية برنامج مثبت السرعة عن بُعد، حيث لا تتطلّب ذهابهم إلى متاجر الشركة بحسب تقرير الجهة المنظمة في الصين.

ذكرت وول ستريت بأنَّ تسلا نشرت رسالة اعتذار على هذه المشكلة التقنية، عبر صفحتها الرسمية في منصة ويبو الصينية للتواصل الاجتماعي.

تجدر الإشارة إلى أنَّ شركة تسلا وقّعت اتفاقية مع الحكومة الصينية في عام 2018 لبناء مصنعٍ للسيارات في مدينة شانغهاي بالصين، وبدأت بتسليم أولى السيارات المنتجة في ديسمبر 2019 مؤكدةً بأنَّ هدفها الرئيسي هو تصنيع 500 ألف سيارة سنويًا في أكبر سوقٍ للسيارات الكهربائية في العالم.