مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) يخطّط لإطلاق وحدة مكافحة جرائم العملات المشفرة

سيكون الفريق التابع لمكتب FBI جزءًا من قسم جديد من وزارة العدل الأمريكية يدعى الفريق الوطني لإنفاذ العملات المشفرة
جرائم عملات مشفرة - وحدة مكافحة جرائم العملات المشفرة
جرائم العملات المشفرة

كشف مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) عن خططه لإطلاق وحدة جديدة تدعى وحدة مكافحة جرائم العملات المشفرة، لإيقاف مجرمي الإنترنت الذين يسيئون استخدام العملات الرقمية، نتيجة للارتفاع الملحوظ في جرائم العملات المشفرة وهجمات برامج الفدية داخل البلاد.

خطط إطلاق وحدة مكافحة جرائم العملات المشفرة التابعة للـ FBI

مكتب FBI - وحدة مكافحة جرائم العملات المشفرة
مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI)

أتت خطط FBI كمخرجات مؤتمر ميونيخ للأمن السيبراني لعام 2022، إذ أعلنت نائبة المدعي العام للولايات المتّحدة ليزا موناكو، عن تشكيل وحدة استغلال الأصول الافتراضية – Virtual Asset Exploitation Unit والتي تُعرف اختصارًا باسم VAXU.

وبحسب ما أعلنته موناكو، فإنًَ الفريق الجديد سيمنع حكومة الولايات المتّحدة من التخلّف عن ملاحقة الجهات المهدّدة التي تستغل الابتكارات بصورة أسرع مما ينتجه السوق.

 

العملات المشفرة - وحدة مكافحة جرائم العملات المشفرة
العملات المشفرة

كما سيقوم فريق VAXU أيضًا بجمع خبراء العملات المشفّرة بالوكالة وتحليل تقنيات البلوك تشين ومصادرة الأصول الافتراضية معًا تحت مكانٍ واحد لإجراء التحقيقات، وتدريب أعضاء FBI الآخرين في كيفية التعامل مع هذه التهديدات المتزايدة.

قسم NCET

جرائم عملات رقمية - قسم NCET
جرائم العملات الرقمية

سيكون الفريق التابع لمكتب التحقيقات الفيدرالي جزءًا من قسم جديد من وزارة العدل الأمريكية يدعى الفريق الوطني لإنفاذ العملات المشفرة – National Cryptocurrency Enforcement Team واختصارًا بقسم NCET والذي أُنشئ في أواخر عام 2021.

وقدّم مساعد المدعي العام كينيث أ. بوليت جونيور من القسم الجنائي بوزارة العدل الأمريكية في بيان صحفي، المزيد من المعلومات حول سبب إنشاء الفريق الوطني لإنفاذ العملات المشفّرة:

“مع الابتكار السريع للأصول الرقمية وتقنيات دفتر الأستاذ الموزّع، شهدنا ارتفاعًا في استخدامها غير المشروع بواسطة المجرمين الذين يستغلّونها لتغذية الهجمات الإلكترونية وبرامج الفدية والابتزاز؛ بجانب الاتجار بالمخدرات وأدوات القرصنة والممنوعات غير المشروعة عبر الإنترنت، وارتكاب السرقات والخِداع، وغسل عائدات جرائمهم. سيكون قسم NCET بمثابة نقطة محورية لجهود الوزارة لمعالجة نمو الجريمة التي تنطوي على هذه التقنيات.”

وبالإضافة إلى إطلاق وحدة VAXU الجديدة التابعة للـ FBI، أعلنت نائبة المدعي العام للولايات المتّحدة ليزا موناكو، بأنَّ المدعي العام الفيدرالي إيون شوي والذي يمتلك خبرة واسعة في محاكمة مجرمي الإنترنت، سيكون أول مدير لقسم NCET.