fbpx

ما مقدار الأموال التي خسرتها جوجل نتيجة توقف خدماتها في الأسبوع الماضي؟

خسرت جوجل حوالي 1.73 مليون دولار أمريكي في ساعة نتيجة التعطل
خسائر شركة جوجل
خسائر شركة جوجل

شهد الأسبوع الماضي انقطاعًا هائلًا في خدمات جوجل مما أدى إلى توقف بعض خدماتها مثل جيميل – Gmail ويوتيوب – Youtube وجوجل درايف – Google Drive وجوجل ميت – Google Meet وجوجل دوكس – Google Docs، كما شلَّ بعض ميزات نظام تشغيل أندرويد للشركة حيث لم يتمكّن مستخدمي الهواتف من استخدام تطبيقات الأندرويد مثل  Google Maps والصور –  Google Photos . 

وعلى الرغم من استمرار الانقطاع لمدة ساعة، لكنّه تسبّب في ضجة كبيرة على الإنترنت حول العالم، مما سلّط الضوء على النظرة العمياء في اعتماد غالبية البلدان -الصعيد الفردي أو على مستوى المؤسسات- على خدمات شركة تقنية واحدة. لكن تداعيات توقف الخدمات تجاوزت انزعاج المستخدمين، حيث خسرت الشركة ملايين الإيرادات في فترة توقف خدماتها لحوالي ساعة فقط. وبينما ظلَّ محرك البحث Google – والذي يعتبر أكبر مصدر للشركة في تحصيل العائدات المالية من خلال الإعلانات- على حاله دون تأثّره بالانقطاع، فإنَّ الشركة خسرت الكثير من عائدات الإعلانات في الخدمات الأخرى خصوصًا موقع يوتيوب.

خسائر شركة جوجل

ووفقًا لتقرير أرباح شركة ألفابت لعام 2019 حقّقت إعلانات يوتيوب أرباحًا هائلة وصلت إلى 15.15 مليار دولار أمريكي، أي في المتوسّط يأخذ موقع يوتيوب ما مجموعه في اليوم 41.50 مليون دولار أمريكي من عائدات الإعلانات، أي ما يعني في وقت التعطل خسرت جوجل حوالي 1.73 مليون دولار أمريكي. لكن توقّعت بعض التحليلات أن تنمو أرباح يوتيوب بنسبة 30 إلى 40 في المائة خلال العام الحالي، وبالاعتماد على نتائج أرباح الإعلانات المعلن عنه للربع الثالث، تشير توقعّات النمو بأنَّ خسائر جوجل نتيجة الانقطاع الكهربائي بنحو 2.3 مليون دولار أمريكي.

في حين أنَّ الانقطاع قد أصاب أيضًا العديد من خدمات الشركة  الأخرى إما المتاحة مجّانًا للمستخدمين مثل جيميل أو الدفع الفردي مثل نيست – Nest أو القائمة على الاشتراك مثل وورك سبيس – Google Workspace فلم تتكبّد الشركة خسائر مباشرة خلال فترة الإنقطاع القصيرة. لكن خسارة بضعة ملايين من الدولارات ليست سوى قطرة في المحيط بالنسبة لأرباحها السنوية بكافة خدماتها.