الجيل التالي من هاتف موتورولا رازر القابل للطي سيكون أكثر قوةً مع تصميم أفضل

سيطلق الجيل التالي من موتورولا رازر لأول مرة في الصين
موتورولا رازر
موتورولا

بعدما أطلقت شركة موتورولا هاتفها القابل للطي موتورولا رازر بتقنية اتصالات 5G لأول مرة في عام 2020، يبدو أنَّ خلفيته التالي قادم خلال العام المقبل. إذ أكد مدير تكنولوجيا المعلومات تشين جين في لينوفو والتي تعد الشركة الأم لموتورولا، هذا الخبر بمنشور له في صفحته الشخصية على ويبو.

موتورولا رازر 3 سيحتوي على معالج أقوى

هاتف قابل للطي - موتورولا رازر 5G
موتورولا رازر 5G

ذكر تشين بأنَّ الجيل الثالث من موتورولا رازر سيحتوي على ترقية كبيرة مقارنةً بإصدار العام الماضي، حيث سيزوّد رازر 3 بمعالج أكثر تقدمًا. وعلى الرغم من عدم ذكره لنوعية مجموعة شرائح SoC التي ستستخدم في الجهاز، إلا أنه من المتوقع أن يكون أقوى من معالج سناب دراجون 765 المستخدم في رازر 5G الحالي.

وفي ضوء كشف الشركة حديثًا في الصين عن هاتف موتورولا ايدج اكس 30 بأقوى معالج من كوالكوم سناب دراجون 8 الجيل الأول، فليس من المفاجئ استخدام الشركة لنفس مجموعة الشرائح المتطوّرة بداخل موتورولا رازر 3.

واجهة مستخدم جديدة

سيحتوي الجيل التالي أيضًا على واجهة مستخدم مُعاد تصميمها، لتعالج الشركة المشكلات البرمجية العديدة التي لحقت بالجيل السابق. لكن غير ذلك، لا يعرف الكثير عن مواصفات رازر 3 القابل للطي. ويعاني هاتف رازر 5G والجيل الأول من مشكلة عمر البطارية والتي جعلت تشكيلة هواتف موتورولا القابلة للطي تتراجع في المنافسة داخل هذا السوق والتي يسيطر عليها حاليًا عملاق التكنولوجيا الكوري سامسونج من خلال هاتفيه جالاكسي زد فولد 3 وزد فليب 3.

وذكر تشين أيضًا بأن موتورولا رازر 3 سيطلق لأول مرة في الصين على الرغم من عدم تحديده للموعد الزمني الخاص بالإطلاق.